استبعاد دونالد ترامب من الانتخابات الرئاسيه في حال تدهور حاله الصحيه

تقترب الانتخابات الرئاسيه عن موعدها، الى ان هناك امر حدث يقد يسبب في استبعاد ترامب، من ترشيح نفسه وذلك بعد ثبوت صح اصابته بفيروس كورونا، قبيل الاسابيع القليله المتبقيه.


مما حدث تساءلات كثيرة حول ماهيا الاجراءات التي سوف يتم اتخاذها حيال تفاقم مرض ترامب.


فيما يجب على ترامب ضروره الدخول في الحجر الصحي الذاتي، لمده لا تقل عن عشره ايام بعد استلامه نتيجه الفحص التي تظهر فيها اصابته بفيروس كورونا المستجد، ولاكنه بمقدروه المشاركه في المناظره الرئاسيه الثانيه في الخامس عشر من الشهر الحالي بعد تعافيه تمامآ من الاصابه.


حيث قد تم الغاء الحمله الانتخابيه التابعه لترامب التي من المفترض ان تقام في فلوريدا، وذلك في لقاء من خلال دائره فيدويه لكبار السنن مما تجعلهم اكثر عرضه للفايروس.


وبسبب اصابه ترامب بلفيروس يتوجب عليه الغاء جميع الاجتماعات المقرر عليه عقده خلال فتره الحجر الذاتي.


ولا تشكل الفتره التي سوف يدخل فيها ترامب في الحجر الصحي اي خطورة على قدرته على الحشد في الحمله الانتخابيه.


ليس لفترة الحجر الذاتي التي دخل فيها الرئيس ترامب أي تأثير واضح على قدرته على التحشيد في حملته الانتخابية.